‫فوز بنك Fidor بالجائزة الذهبية باعتباره “أفضل بنك رقمي” عن المجتمع الرقمي ماني سمارت (Moneysmart) لدى بنك أبوظبي الإسلامي في حفل الجمعية الأوروبية للإدارة المالية لتوزيع جوائز أكسنتشر (Efma Accenture Awards)

  • مُقدَّمة لشراكة البنك مع مجتمع بنك أبوظبي الإسلامي (ADIB) Moneysmart.ae، وهو أول مجتمع رقمي في المنطقة للتمويل الشخصي
  • استلم الفائزون الجوائز في حفل في لشبونة

ميونيخ 29 أكتوبر 2018 : Fidor فاز بنك Fidor بالجائزة الذهبية باعتباره “أفضل بنك رقمي” في حفل الجمعية الأوروبية للإدارة المالية لتوزيع جوائز أكسنتشر (Efma Accenture Awards)حفل الجمعية الأوروبية للإدارة المالية لتوزيع جوائز أكسنتشر عن المجتمع الرقمي ماني سمارت (moneysmart) الذي أطلقه بنك أبوظبي الإسلامي وفق شراكة مع بنك Fidor. عُقد حفل توزيع الجوائز في لشبونة في 17 أكتوبر.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/0_jrjthtdt/def_height/400/def_width/400/version/100012/type/1

https://mma.prnewswire.com/media/776054/Fidor_Best_Neobank.jpg

يعتبر حفل توزيع الجوائر جزءًا من برنامج الجمعية الأوروبية للإدارة المالية – أكسنتشر للابتكار المصرفي، والذي يهدف إلى تحديد أكثر المشاريع ابتكارًا في ميدان الخدمات البنكية للأفراد والاحتفاء بها. اُختير بنك Fidor لنهجه الذي يستند إلى التوجه المجتمعي، حيث أُنشئ ليكون مطابقًا تمامًا للشريعة الإسلامية في منطقة الشرق الأوسط. أطلقت خدمة ماني سمارت لدى بنك أبوظبي الإسلامي مجتمعًا مشابهًا لمجتمع Fidor الأوروبي في الإمارات العربية المتحدة، واستفادت من منصة البرنامج البنكي المفتوح والرقمي لبنك Fidor، fidorOS.

واليوم أصبح مجتمع ماني سمارت مفتوحًا ومزدهرًا، كما صُمّم ليكون تفاعليًا بدرجة كبيرة للغاية. سيضم مقالات، ومدونات، ونصائح، وتعليقات من المستخدمين، حيث يمكنهم استلام نقاط مكافأة نقدية مقابل مشاركتهم. وسيكون الخبراء المستقلون على استعداد لتقديم خبرتهم ونصائحهم الموضوعية.

يرغب بنك Fidor في إعادة مد جسور الثقة بين البنوك مع تمكين المستهلكين من الانتفاع بأفضل الخدمات والمنتجات المناسبة لاحتياجاتهم. ويعالج نهجه الجديد تجاه الخدمات المالية في العصر الرقمي القضايا التي تواجه البنوك التقليدية. يؤمن بنك Fidor بالانفتاح والعدل، كما يتبع نهجًا مجتمعيًا عند اتخاذ القرار. وبسبب ذلك، تمكن البنك من إبداع علاقة بنكية جديدة كليًا تُناسب المستهلكين أصحاب الوعي والذكاء الرقمي وكذلك الشركات.

حصل بنك Fidor على رخصته المصرفية الكاملة في مايو 2009. وانطلق في المملكة المتحدة في عام 2015، وتخطى عدد أعضاء مجتمعه 800000 عضو عالميًا.

علقفيليب كينج، الرئيس العالمي للخدمات البنكية للأفراد، بنك أبوظبي الإسلامي  قائلًا: “نحن سعداء للغاية بتقدير واحتفاء الجمعية الأوروبية للإدارة المالية (Efma) بمجتمع ماني سمارت الخاص ببنك أبوظبي الإسلامي. حيث يُحفّز مجتمع الإنترنت الانفتاح على عالم التمويل الشخصي، ويتماشى مع أهدافنا لتوجيه الناس نحو اتخاذ قرارات مالية أفضل. ومن خلال المنصة، يمكن للعملاء التحدث حول المشكلات المالية، وتبادل النصح، وابتكار الحلول. تمكّن تكنولوجيا بنك Fidor عملاءنا من الشعور بالاندماج في الكثير من جوانب الحياة العصرية المرتبطة بالتمويل الشخصي، بدءًا من النصائح الذكية للتوفير عند السفر، وصولاً إلى القرارات الحياتية الهامة مثل شراء منزل.”

كما قالماتياس كرونر، المدير التنفيذي، مجموعة Fidor : “إن السعادة تغمرنا للفوز بالجائزة الذهبية لفئة “أفضل بنك رقمي”. إنه لشرف أن نحصل على اعتراف واحتفاء أننا أفضل شركة جديدة في هذا المجال، كما يُعد عملنا مع بنك أبوظبي الإسلامي أفضل مثال يوضح سعينا نحو تغيير التكنولوجيا المالية والشراكات البنكية، مع الاهتمام كذلك بجعل الأعمال البنكية أكثر شفافيةً ويُسرًا للعملاء من جميع أنحاء العالم.”

وعلقجي دروسيارت، أحد أعضاء المجلس، مجموعة Fidor  قائلًا: “يجب أن تمكّن الأعمال البنكية المستهلكين من فعل المزيد، بغية التحكُّم في شؤونهم المالية، كما يجب أن تتناسب مع أساليب حياتهم. فنحن في بنك Fidor نفخر بأنفسنا لوجود مجتمعنا – فأعضاؤه مصدر إلهامنا. يخبرنا عملاؤنا بما يريدونه، ويمكنوننا من البقاء في طليعة ركب هذا المجال، لضمان أن نبقى دائمًا الأفضل فيه.”