‫شركة كي تي توسع أعمالها في أفريقيا بنجاح في مشروع أل تي إي في رواندا

  • تم تقديم مشروع كي تي على مستوى البلاد في رواندا في مؤتمر التعاون الاقتصادي الأفريقي الكوري 2018
  • كي تي ستتعاون في انطلاقة أفريقيا لتحقيق تقدم اقتصادي قائم على تقنية المعلومات والاتصالات

سيؤول، كوريا الجنوبية، 29 أيار/مايو، 2018 / ب آر نيوزواير / — قالت شركة كي تي (KRX: 030200; NYSE: KT)، وهي شركة الاتصالات الأكبر في كوريا الجنوبية، اليوم إنها ستوسع تعاونها مع دول أفريقية في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، وذلك إثر بنائها الناجح لشبكة أل تي إي العامة في رواندا، وهي الأولى في أفريقيا.

وكشفت  كي تي، التي كانت تعرف سابقًا باسم كوريا تليكوم، عن خطط لدعم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لبلدان أفريقية في مؤتمر التعاون الاقتصادي الأفريقي الكوري للعام 2018  والاجتماعات السنوية للبنك الإفريقي للتنمية الثالثة والخمسين التي عقدت في 21-25 أيار/مايو، في بيكسكو في بوسان بكوريا الجنوبية. تم تقديم مشاريع الأعمال ونماذج النجاح في أفريقيا في منتدى الشراكة بين القطاعين العام والخاص في المؤتمر.

وحيث كانت مشاركة في ندوات منتدى الشراكة بين القطاعين العام والخاص، شرح كيم هيونغ جون، رئيس وحدة أعمال كي تي العالمية، مشروع شبكة 4 جي أل تي إي على مستوى البلاد في رواندا، والذي تم الانتهاء منه هذا الشهر بالتعاون مع الحكومة الرواندية، وشدد على أهمية البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات للتنمية الاقتصادية في أفريقيا.

وقال كيم “سوف نتعاون مع الدول الافريقية فى تحقيق نمو اقتصادى يعتمد على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث أن مشروع رواندا قد أثرى خبرتنا وأعطانا نظرة ثاقبة أكبر. وقد تبادل وفد شركة  كي تي بفعالية الآراء حول مجموعة واسعة من المسائل للتعاون في مجال الأعمال بين القطاعين العام والخاص في البلدان الأفريقية الرئيسية مع ممثلي هذه الدول في المؤتمر”.

مؤتمر التعاون الاقتصادي الأفريقي الكوري، الذي نظمته بشكل مشترك وزارة الاستراتيجية والمالية الكورية الجنوبية وبنك التصدير والاستيراد الكوري الجنوبي مع بنك التنمية الأفريقي، هو أكبر حدث في كوريا للتعاون الاقتصادي مع إفريقيا. وكانت المائدة المستديرة الوزارية ومنتدى الشراكة بين القطاعين العام والخاص أبرز ملامح المؤتمر.

بنك التنمية الأفريقي هو منظمة إقليمية متعددة الأطراف أنشئت في العام 1964 لتعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة والتقدم الاجتماعي في القارة الأفريقية. وزادت كوريا الجنوبية من التعاون والتبادلات مع الدول الأعضاء في البنك منذ انضمامها إلى المنظمة في العام 1982.

للحصول على الصور والمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقعنا باللغة الإنجليزية: https://corp.kt.com/eng/

اتصالات الإعلام

للاستفسار، يرجى الاتصال بفريق علاقات الإعلام الدولي على: kt.fmrt@gmail.com

‫شركة كي تي توسع أعمالها في أفريقيا بنجاح في مشروع أل تي إي في رواندا

  • تم تقديم مشروع كي تي على مستوى البلاد في رواندا في مؤتمر التعاون الاقتصادي الأفريقي الكوري 2018
  • كي تي ستتعاون في انطلاقة أفريقيا لتحقيق تقدم اقتصادي قائم على تقنية المعلومات والاتصالات

سيؤول، كوريا الجنوبية، 29 أيار/مايو، 2018 / ب آر نيوزواير / — قالت شركة كي تي (KRX: 030200; NYSE: KT)، وهي شركة الاتصالات الأكبر في كوريا الجنوبية، اليوم إنها ستوسع تعاونها مع دول أفريقية في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، وذلك إثر بنائها الناجح لشبكة أل تي إي العامة في رواندا، وهي الأولى في أفريقيا.

وكشفت  كي تي، التي كانت تعرف سابقًا باسم كوريا تليكوم، عن خطط لدعم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لبلدان أفريقية في مؤتمر التعاون الاقتصادي الأفريقي الكوري للعام 2018  والاجتماعات السنوية للبنك الإفريقي للتنمية الثالثة والخمسين التي عقدت في 21-25 أيار/مايو، في بيكسكو في بوسان بكوريا الجنوبية. تم تقديم مشاريع الأعمال ونماذج النجاح في أفريقيا في منتدى الشراكة بين القطاعين العام والخاص في المؤتمر.

وحيث كانت مشاركة في ندوات منتدى الشراكة بين القطاعين العام والخاص، شرح كيم هيونغ جون، رئيس وحدة أعمال كي تي العالمية، مشروع شبكة 4 جي أل تي إي على مستوى البلاد في رواندا، والذي تم الانتهاء منه هذا الشهر بالتعاون مع الحكومة الرواندية، وشدد على أهمية البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات للتنمية الاقتصادية في أفريقيا.

وقال كيم “سوف نتعاون مع الدول الافريقية فى تحقيق نمو اقتصادى يعتمد على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث أن مشروع رواندا قد أثرى خبرتنا وأعطانا نظرة ثاقبة أكبر. وقد تبادل وفد شركة  كي تي بفعالية الآراء حول مجموعة واسعة من المسائل للتعاون في مجال الأعمال بين القطاعين العام والخاص في البلدان الأفريقية الرئيسية مع ممثلي هذه الدول في المؤتمر”.

مؤتمر التعاون الاقتصادي الأفريقي الكوري، الذي نظمته بشكل مشترك وزارة الاستراتيجية والمالية الكورية الجنوبية وبنك التصدير والاستيراد الكوري الجنوبي مع بنك التنمية الأفريقي، هو أكبر حدث في كوريا للتعاون الاقتصادي مع إفريقيا. وكانت المائدة المستديرة الوزارية ومنتدى الشراكة بين القطاعين العام والخاص أبرز ملامح المؤتمر.

بنك التنمية الأفريقي هو منظمة إقليمية متعددة الأطراف أنشئت في العام 1964 لتعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة والتقدم الاجتماعي في القارة الأفريقية. وزادت كوريا الجنوبية من التعاون والتبادلات مع الدول الأعضاء في البنك منذ انضمامها إلى المنظمة في العام 1982.

للحصول على الصور والمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقعنا باللغة الإنجليزية: https://corp.kt.com/eng/

اتصالات الإعلام

للاستفسار، يرجى الاتصال بفريق علاقات الإعلام الدولي على: kt.fmrt@gmail.com