سلطان القاسمي يترأس اجتماع مجلس أمناء جامعة الشارقة

سلطان القاسمي / مجلس أمناء جامعة الشارقة / اجتماع .

الشارقة في 3 فبراير / وام / ترأس صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة صباح اليوم اجتماع مجلس أمناء جامعة الشارقة الـ36 وذلك بمكتب سموه في الجامعة .

واستهل صاحب السمو حاكم الشارقة الاجتماع بالترحم على المغفور له بإذن الله تعالى الدكتور عبد الله عمران تريم الذي وصفه بالصديق الصدوق وزميل الدراسة والنضال وأنهما اشتركا معا في المصداقية الواضحة والصريحة في كل شأن من شؤون الحياة .  ورحب سموه بأعضاء مجلس الأمناء الذي تم تشكيله مؤخرا ويضم عددا من الشخصيات الأكاديمية والعلمية العالمية بالإضافة إلى عدد من الشخصيات الوطنية الفاعلة في مجالاتها .

وأكد سموه أنه سيكون لكل شخصية من الشخصيات المكونة لهذا المجلس شأن كبير وهام في تنمية وتطوير العمل الأكاديمي والعلمي في جامعة الشارقة بالإضافة إلى تطوير الجوانب الإدارية والفنية فيها.  وبدأت فعاليات الاجتماع باعتماد محضر الاجتماع السابق وقدم الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة بالوكالة تقريرا عن الجامعة وما تمكنت من تحقيقه من محاور استراتيجيتها في المجالات المختلفة .

وتحدث النعيمي عن استعدادات الجامعة لوضع خطة استراتيجية خمسية جديدة إلا أن صاحب السمو حاكم الشارقة وجه بأن تدرس هذه الخطة الاستراتيجية الخمسية من قبل خبراء عالميين متخصصين ومن جامعات عالمية عريقة قبل أن يتم اعتمادها.

بعد ذلك اعتمد المجلس الهيكل التنظيمي للشؤون الإدارية والمالية وجرى تعديل بعض الأبواب في اللوائح بالجامعة من بينها موافقة صاحب السمو حاكم الشارقة على منح الموظفة الأم في جامعة الشارقة إجازة وضع مدتها 60 يوما براتب كامل وتستوي في ذلك الموظفة المواطنة والمقيمة .. كما جرى ترقية عدد من أعضاء الهيئة التدريسية إلى رتبة أستاذ وأستاذ مساعد.

وناقش المجلس مكرمة صاحب السمو حاكم الشارقة بابتعاث المواطنين للدراسات العليا وتمت الموافقة من قبل المجلس على ابتعاثهم إلى الخارج لتحصيل درجات الدكتوراة والماجستير التي لا تطرح درجاتها جامعة الشارقة .. كما تمت الموافقة على تعيينهم في الجامعة بعد إنهائهم لدراساتهم على أن تعد الجامعة مشروعا مقترحا لرواتبهم.

ووجه صاحب السمو حاكم الشارقة رئيس المجلس جامعة الشارقة بتعزيز اهتمامها بفرعي الجامعة في كل من خورفكان وكلباء ودعمهما وكلية المجتمع فيهما ببرامج أكاديمية جديدة توسع دائرة المستقطبين إليها من طلبة المنطقة.

ووافق المجلس على إنشاء مركز لذوي الاحتياجات الخاصة بجامعة الشارقة على أن يكون له مقران أحدهما بكليات البنين والآخر بكليات البنات على أن يعمل هذا المركز على تحقيق الدمج الكامل للطلبة المعاقين بصورة جيدة اكاديمياً واجتماعياً وتقنيا داخل الجامعة مما يمكنهم من المشاركة الفاعلة في مختلف البرامج والأنشطة والخدمات المتوفرة وذلك مع إمكانية توفير البيئة الجامعية المناسبة من حيث الخدمات والوسائل المساعدة ويساعد في تصنيف حالات الاعاقة من أجل الخدمة المناسبة وفقاً لهذه الحالات ويمكن الطلبة المعاقين من المشاركة في الأنشطة اللامنهجية في الجامعة ويوفر التكييف المناسب لهم مع الحياة الجامعية اكاديمياً واجتماعياً وكذلك مع الانشطة اللامنهجية على أن يكون له كادر متخصص مكون من مدير المركز وأخصائي نفسي واجتماعي وإعلامي وإداري علاقات عامة ومنسق أنشطة ومترجم لغة إشارة حسب أعداد الطلبة وفني كمبيوتر ومنسق إداري بالإضافة إلى كل ما يحتاجه المركز بمقريه من الأجهزة والمعدات التقنية والتجهيزات اللازمة.

ويضم المجلس الجديد كلا من السيد أحمد الرشيد المحامي والمستشار القانوني والسيدة نورة النومان مدير عام المكتب التنفيذي لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي والسيد طارق بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية في حكومة الشارقة والسيد محمد عبد الله الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي والدكتورعبيد بن علي المهيري المدير التنفيذي وعميد معهد اللغة العربية بجامعة زايدو الدكتورة محدثة الهاشمي مديرة كليات التقنية العليا في الشارقة والدكتور دافيد فلتشر نائب مدير جامعة شيفيلد للشؤون المالية والإدارية ” سابقا ” والدكتور جونتر ماير الأستاذ بجامعة ماينز بالمانيا والدكتور عمرو عبد الحميد مستشار صاحب السمو حاكم الشارقة لشؤون التعليم العالي والدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة بالوكالة بالإضافة إلى الدكتور أندريه سيروتا الرئيس التنفيذي لمعهد انسيرم بفرنسا الذي لم يتمكن من حضور الاجتماع الذي حضره أيضا السيد مراد حاج حميدة نائب مدير جامعة الشارقة للشؤون المالية والإدارية.

وام / مل

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/أ ظ/ز م ن

Leave a Reply