توقعات بمضاعفة استثمارات الإمارات في الأمن الداخلي إلى 10 مليارات دولار خلال 10 سنوات

الامارات / استثمارات الأمن الداخلي / تضاعف .

أبوظبي في 15 فبراير / وام / توقعت دراسة حديثة تضاعف استثمارات دولة الإمارات في مجال الأمن الداخلي التي تبلغ حاليا نحو 5ر5 مليارات دولار لتصل إلى أكثر من 10 مليارات دولار على مدى السنوات العشر المقبلة.

وأوضحت الدراسة الخاصة بمصادر الأمن والسلامة – التي نشرتها وزارة التجارة الأميركية لشؤون التجارة الدولية في دليلها السنوي /طبعة 2013 – 2014/ – ان حجم إنفاق دولة الإمارات العربية المتحدة على أمن المطارات سيرتفع ليصل إلى ما يقارب 7ر57 مليون دولار أمريكي بحلول عام 2015 وذلك لزيادة الاستثمار في الأمن الداخلي والتنمية الاقتصادية والنمو السكاني المتسارع فضلاً عن الاضطرابات الإقليمية وزيادة مستوى وتعقيد التهديدات المحتملة.

ويناقش المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر المزمع انعقاده في أبوظبي خلال الفترة من الأول حتى الثالث من أبريل القادم في مركز أبوظبي الوطني للمعارض”ادنيك” نتائج الدراسة بشكل مستفيض حيث تشمل المحاور الرئيسية الثلاثة لمعرض الأمن الداخلي ودرء المخاطر وأمن المرافق الحيوية وأمن المعلومات إلى جانب إقامة معرض مكافحة الحرائق والاستجابة للطوارئ – الشرق الأوسط ومعرض السلامة والصحة المهنية “الشرق الأوسط”.

وقال اللواء الركن الدكتور عبيد الكتبي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس اللجنة العليا المنظمة لفعاليات المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر /آيسنار أبوظبي 2014/ ان الأمن الوطني يمثل أولوية قصوى لدولة الإمارات العربية المتحدة في ظل النمو والتطور الاجتماعي والاقتصادي اللذين تشهدهما الدولة ..موضحا ان استثمارات الدولة في مجال الأمن تعكس بصورة متواصلة التحديات لتحقيق ما ننشده من الأمن والسلامة لمجتمعنا وزوارنا.

وأضاف ان المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر 2014 يشكل فرصة مهمة لتلبية الحاجة المتزايدة لإيجاد برامج متطورة لمراقبة الوضع الميداني والتقليل من المخاطر على أمننا وسلامتنا فضلاً عن توفير منصة مثالية للمسؤولين في دولة الإمارات للاطلاع على أفضل الممارسات والاستراتيجيات من خبراء الأمن والسلامة الدوليين.

ومن المتوقع أن يشهد المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر 2014 مشاركة أكثر من 400 عارض عالمي و15 ألفاً من كبار الخبراء في مجال الأمن من مختلف أنحاء الشرق الأوسط .. كما تتميز دورة هذا العام بتوفير مركز للمشترين الحكوميين يوفر لصناع القرار من الجهات الحكومية من دولة الإمارات فرصة للتعارف والتواصل مع كبار العاملين في صناعة الأمن والعارضين والحصول على حلول تلبي احتياجاتهم المحددة في مجال الأمن والسلامة تحت سقف واحد.

يذكر ان المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر سيسبقه مؤتمر دولي حول التحديات الأمنية يعقد في 31 مارس القادم في نادي ضباط القوات المسلحة يتم خلاله مناقشة ومعالجة القضايا الحيوية التي تواجه مشهد الأمن الوطني واستعراض التقنيات اللازمة لمواجهة تلك التحديات.

/مل/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/ش/ع ع/مص

Leave a Reply