انطلاق مهرجان ليوا الدولي غدا بمشاركة 740 متنافسا من مختلف الجنسيات ..

المنطقة الغربية / تل مرعب / انطلاق .

المنطقة الغربية في 28 ديسمبر / وام / تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية وبتنظيم من نادي ابوظبي للسيارات والدرجات ..ينطلق غدا الكرنفال الرياضي التراثي الكبير مهرجان ليوا الدولي وسط استعدادات وتجهيزات فنية عالية ومشاركات محلية وخليجية قوية من مختلف الدول ويستمر حتى الرابع من شهر يناير المقبل.

ويتنافس اكثر من 740 مشاركا في مختلف الفعاليات التي تقام ضمن المهرجان منهم 53 مشاركا في مسابقة البولاريس التي تقام لاول مرة ضمن المنافسات الرسمية للمهرجان بفئتيها 800 و 900 بالاضافة الى مسابقة الهجن 128 مشاركا ومسابقة الصقور الجير شاهين 96 مشاركا و84 مشاركا في الجير الحر و109 مشاركين في مسابقة الريموت كنترول و163 في معرض السيارات الكلاسيكية والمعدلة و110 في مسابقة الدرجات و36 في مسابقة السيارات.

وحرصت اللجنة المنظمة للبطولة على وضع كافة الترتيبات والفعاليات التي تساهم في تهيئة أجواء رياضية شيقة لمحبي رياضة المغامرة والتحدي وقهر الصحراء وذلك ضمن الأطر القانونية الصحيحة للمحافظة على سلامتهم والتي تساهم بشكل فعال في صقل مواهبهم وتنمية قدراتهم ..كما حرص نادي ابوظبي للسيارات والدرجات على تقديم فعاليات جديدة ومتجددة خلال فترة المهرجان تستحوذ على إعجاب المشاركين والجمهور الكبير الذي يحرص على حضورها ومتابعتها طيلة فترة المهرجان والتي تضم العاب ترفيهية ومسابقات متنوعة وجوائز قيمة للجمهور.

وتنطلق فعاليات المهرجان في اليوم الاول بمعرض للسيارات الكلاسيكية والمعدلة بجانب منافسات سيارات الريموت كنترول.

وتستأنف السباقات بعد يوم الاثنين بمسابقات حلبة تل مرعب وتخصيص يوم الثلاثاء لسباق الصقور بفئتيها الحر والشاهين ويوم الاربعاء لمسابقات الخيول والهجن ويوم الخميس لسباقات ومنافسات الدرجات تليها في اليوم الاخير منافسات السيارات .

وقد بدأت منطقة تل مرعب في ليوا بالمنطقة الغربية في استقبال الوفود من المشاركين في البطولة والجماهير الغفيرة من عشاق رياضة التحدي والمغامرة بالإضافة إلى عدد كبير من السياح الأجانب الذين جاءوا خصيصا للتمتع بهذا الحدث العالمي الفريد من نوعه.

وكانت اللجنة المنظمة للبطولة قد اتخذت كافة الاستعدادات اللازمة لإنجاح البطولة وخروجها بالشكل المتميز الذي يتناسب ومكانة الحدث واسم الإمارات حيث وفرت المخيمات الحديثة لاستقبال الأفراد والعائلات مع تجهيزها بكافة الاحتياجات الضرورية والترفيهية لإضافة جو من المتعة على محبي وعشاق رياضة التحدي والمغامرة خاصة الوفود القادمة من الدول الأخرى للاستمتاع بهذا الحدث الرياضي الكبير.

وأنهت اللجنة المنظمة للبطولة استعداداتها في مدينة ليوا بالمنطقة الغربية حيث تشهد العرس الصحراوي العالمي وسط أحدث التجهيزات التي تم إنشاؤها خصيصا لهذه البطولة من قبل عدد من الشركات العالمية المتخصصة في هذه المجالات وذلك بما يتناسب والمكانة العالمية التي حصلت عليها البطولة من خلال النجاحات السابقة للبطولات الماضية حيث استطاعت كسر الأرقام العالمية بالنسبة لعدد الحضور أو المشاركين فتم تجهيز عدد من المخيمات بأفضل وسائل الراحة مزودة بعدد من المطاعم العربية والغربية والمقاهي والكافتيريات بالإضافة إلى تخصيص عدد كبير من المخيمات للعائلات الذين سيتوافدون إلى المنطقة نظرا لاكتمال حجوزات الفنادق بالمنطقة بسبب الإقبال الكبير والتوافد الضخم عليها هذا بخلاف تجهيزات الطرق المؤدية لأرض البطولة وتأمينها بكافة وسائل الأمن والسلامة لضمان سلامة الجماهير والزوار وكذلك المشاركين.

وتم تجهيز عدة مواقف خاصة للمشاركين في البطولة كما تم تجهيز العديد من المواقع المخصصة للفحص الفني الذي سيجري قبل السباق للتأكد من المواصفات والشرط الموضوعة في كافة البطولات التي ستقام خلال المهرجان بالاضافة الى المعايير الفنية الخاصة بالدراجات النارية والسيارات والذي تقوم به لجنة فنية من أكفأ الفنيين الموجودين بالدولة للتأكد من تطبيق القوانين الدولية في هذا السباق.

وحرصت اللجنة المنظمة للبطولة على تنظيم العديد من المسابقات والبرامج الترفيهية للجماهير أثناء منافسات البطولة لإضافة جو من المتعة والبهجة بجانب الإثارة والتحدي والمغامرة خلال فعاليات المهرجان المتنوعة والتي تضم مختلف الرياضات التي تستحوذ على اهتمامات قطاع كبير من الشباب والاهالي سواء داخل الدولة او الدول الخليجية الشقيقة.

وقد أعلن مجلس تنمية المنطقة الغربية عن رعايته لمهرجان ليوا الدولي السادس “تل مرعب” حيث أكد عبيد خلفان المزروعي مدير إدارة تشجيع الاستثمار والعلاقات العامة بالمجلس الحرص على رعاية ودعم الفعاليات الرياضية والسياحية في الغربية كونها إحدى الطرق المثالية للترويج للمنطقة الغربية التي باتت من المراكز الرئيسية لإقامة المهرجانات والنشاطات مثل مهرجان ليوا للرطب ومهرجان الغربية للرياضات المائية ومهرجان الظفرة لمزاينة الإبل.

وقال ان رعاية مجلس تنمية المنطقة الغربية لهذا الحدث تأتي في إطار جهوده لدعم المنطقة الغربية وتنشيط القطاع السياحي من خلال دعم الفعاليات الثقافية والتراثية وزيادة الوعي بالمقومات السياحية التي تمتلكها من خلال الترويج للمنطقة محلياً وإقليمياً وعالمياً.

/عم/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/ي/ر ع/مص

Leave a Reply