البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن يدخل في شراكة جديدة لتمكين المرأة اليمنية اقتصاديا

الرياض، 4 أيلول/سبتمبر، 2020 / بي آر نيوزواير / — وقع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن مذكرة تفاهم مع مؤسسة فتيات مأرب لدعم رؤياها المتمثلة في تمكين المرأة اليمنية عبر “مشروع سبأ للتمكين الاقتصادي للمرأة اليمنية”، عبر استخدام أفضل الممارسات لتأهيل المرأة اليمنية لإطلاق المبادرات التي من شأنها تخفيف معاناة المرأة اليمنية وتأمين عيش كريم لهن. ووقع المشرف العام على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن السفير محمد سعيد آل جابر المذكرة عن المملكة العربية السعودية، فيما وقعت عن جانب مؤسسة فتيات مأرب رئيسة المؤسسة ياسمين علي القاضي.

Marib Girls' Foundation President Yasmin Al-Qadhi, recipient of the US State Department's International Woman of Courage Award 2020

وعلق السفير آل جابر عند التوقيع بالقول: “في الواقع، هذا هو أول مشروع في محافظة مأرب أو في الجمهورية اليمنية ككل نقوم فيه بتوقيع اتفاق مع سيدة تتولى العديد من المشاريع لتمكين المرأة اليمنية اقتصاديًا، وكذلك لتمكين الشباب وتعزيز قدراتهم.”

وأشار آل جابر إلى أن حاضنة سبأ للمشاريع التي تم إعدادها لمأرب ستشكل خطوة نموذجية في تمكين الشباب في مأرب، وإثراء بقية البلاد في نهاية المطاف. وقال إن الحاضنة ستعمل على تعزيز الأفكار الجديدة والممارسات التجارية التي تعزز أداء المرأة اليمنية، فضلاً عن دعم المشاريع الناشئة بحاضنة أعمال توفر مقرا رئيسيا لرواد الأعمال.

وقالت السيدة القاضي “إن هذا التعاون ينطلق من عدة مبادئ تهدف إلى تعزيز دور المرأة اليمنية ومساهمتها في المجتمع من خلال دعم المشاريع الناشئة وتأهيل المرأة لإطلاق المشاريع وقيادة المشاريع الحرة”، مضيفة أن الجهود المشتركة لإبراز إبداع المرأة اليمنية وابتكارها في تنفيذ وقيادة المشاريع الصغيرة سيساعد النساء على أن يصبحن رائدات أعمال في اليمن.

وأضافت: “هذا بالإضافة إلى التأكيد على مواهب المرأة، وتكريم روح الريادة لديها، ولفت انتباه صناع القرار نحو دمج مفاهيم التمكين في جميع مراحل التعليم“.

في العام 2020، حصلت ياسمين القاضي على جائزة المرأة الدولية للشجاعة من وزارة الخارجية الأميركية. وهي لديها خبرة واسعة في تطوير مؤسسات المجتمع المدني والعمل التطوعي وإدارة المشاريع.

Saudi Ambassador to Yemen and SDRPY General Supervisor Mohammed bin Saeen Al Jabir

يتضمن المشروع أيضًا أشكالًا مختلفة من الدعم لتمكين المؤسسة من التواصل مع المانحين الدوليين، وبالتالي تحسين كفاءتها المالية. وعلاوة على ذلك، فإنه يساهم في زيادة الحد الأدنى لأجور النساء العاملات من خلال إعطاء الأولوية لمن يرعين أسرهن أو يرعين في بيوتهن أشخاصا ذوي احتياجات خاصة أو المسنين.

نفذ البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بالفعل العديد من المشاريع في قطاعات حيوية في محافظة مأرب. وأكد آل جابر أن هذه القطاعات ستستمر في تلقي الدعم التنموي.

وقال: “قطاع التعليم في مأرب تلقى دعماً من خلال إنشاء عدة كليات في جامعة سبأ ومدرسة للموهوبين، ومشروع حافلة جامعة سبأ لتسهيل المواصلات”. وأضاف: “وفي قطاع الزراعة، تم تجهيز العديد من الآبار بشكل كامل لخدمة أهالي محافظة مأرب“.

تم تجهيز المستشفيات والمراكز الصحية في مأرب بالكامل بالأجهزة الطبية الأساسية وسيارات الإسعاف ووحدات العناية المركزة المجهزة بالكامل. وتشمل هذه المستشفيات مستشفى مأرب العام ومستشفى 26 سبتمبر ومستشفى كارا

وفي قطاع المياه والصرف الصحي والنظافة، أتاح البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن إمكانية الوصول إلى المياه النظيفة وتوفيرها من خلال توفير أساطيل شاحنات صهاريج المياه وتنفيذ مشاريع لحفر الآبار وتجهيزها. أطلق البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن مؤخرًا حملة لرش وتعقيم 14 مديرية في مأرب لتحسين الصحة العامة والحد من انتشار الأمراض.

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1248592/SDRPY_3.jpg
الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1248593/SDRPY_2.jpg
الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1248591/Mareb_Girls_Foundation_SDRPY__Logo.jpg