البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن يطلق مشاريع طاقة ومياه في سقطرى

سقطرى، اليمن، 12 حزيران/يونيو، 2020 / بي آر نيوزواير / — أطلق البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن مجموعة من المشاريع التنموية في محافظة سقطرى لتفعيل وتشغيل محطتي الطاقة في حديبو وقولانسيا وإدارة الموارد المائية في المنطقة.

وأكد طارق الزايدي، مديرالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمنفي سقطرى، في كلمة ألقاها عند الإطلاق، أن البرنامج قام ببناء محطتي كهرباء حديبو وقولانسيا بأعلى المواصفات الفنية العالمية، كما هو الحال مع محطات الكهرباء السعودية.

وقدم محافظ سقطرى رمزي محروس شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان على جميع المشاريع التنموية المقدمة للشعب اليمني في جميع المحافظات اليمنية في القطاعات الحيوية، مضيفاً أن هذه المشاريع تتمتع بتوجيهات القيادة السعودية والمتابعة المباشرة من قبل المشرف العام علىالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمنالسفير محمد بن سعيد الجابر. وشدد محروس على أن محطتي الكهرباء ستوفران الدعم الكبير للمحافظة التي عانت من انقطاع متكرر لخدمات الكهرباء وصعوبات أخرى. وأوضح أن هاتين المحطتين يمكن اعتبارهما روافد جادة للتنمية في المحافظة.

وحضر حفل إطلاق المشروع قائد القوات المشتركة اللواء علي سالمين، ومدير أمن المحافظة العقيد فايز الشطي، ومدير عام الكهرباء سالم هادف، ومدير عام مكتب الأشغال العامة عبد السلام الجمحي، وعدد من الشخصيات العامة والمسؤولين الأمنيين والعسكريين في المحافظة.

وأطلقالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمنخدمات الكهرباء في محطة حديبو، التي تبلغ قدرتها 3750 كيلو فولت وتشمل مبنى لإيواء المحطة وجميع ملحقاتها، مثل المحولات والخزانات والكابلات. وقد تم الانتهاء من جميع الأعمال الكهربائية والميكانيكية لتغذية الشبكة الكهربائية بمحافظة سقطرى. كما أطلقالبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن الخدمات في محطة قولانسيا ( 1410 كيلو فولت)، مع الملحقات الكاملة.

وبالمثل فإن البرنامج مخصص لإنتاج وإدارة الموارد المائية، حيث بدأ البرنامج في حفر 3 آبار متصلة بشبكة المياه التي تخدم حوالي 30,000 مستفيد. يعالج مشروع إنتاج وإدارة المياه العذبة الاحتياجات الخطيرة بسبب نقص المياه في المحافظة، التي تعاني من نقص تدفق المياه إلى المنازل والمرافق، والانقطاعات المتكررة وشح المياه. سيساعد المشروع على إحداث تأثير إيجابي على حياة السكان وتلبية الحاجة لمياه الشرب، وكذلك توفير مياه الري للزراعة والثروة الحيوانية.

يسعى البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن جاهدا لخدمة سكان محافظة سقطرى وجميع المحافظات اليمنية الأخرى من خلال مجموعة متنوعة من المشاريع التي تساهم في انتعاش الحياة في القطاعات الرئيسية، بما في ذلك الزراعة والمياه والصحة والتعليم ومصائد الأسماك والكهرباء والطاقة والنقل والطرق، الموانئ والمطارات، وكذلك الاستجابة للطوارئ أثناء فترات الكوارث الطبيعية. وقد ساعدت هذه المشاريع على توفير فرص العمل ودعم الاقتصاد والتعامل مع الاحتياجات الفعلية للمواطن اليمني.

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1179693/water_flowing_in_desert_with_men.jpg
الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1179694/men_in_utility_room.jpg