‫رئيس مجلس إدارة “داماك” يستكشف الفرص الاستثمارية في سوق تورنتو العقارية المزدهرة

خلال لقاء خاص مع عمدة تورونتو
رئيس مجلس إدارة “داماك” يستكشف الفرص الاستثمارية في سوق تورنتو العقارية المزدهرة
ويناقش نمو الإقبال على العقارات السكنية في المدينة وأوجه الشبه بينها وبين دبي

دبي، الإمارات العربية المتحدة-  23 أغسطس 2017: أشاد حسين سجواني، رئيس مجلس إدارة ’داماك العقارية‘، بالأقبال القوي الذي يشهده سوق العقارات في  تورونتو، وذلك في إطار زيارته إلى المدينة خلال جولة عمل أجراها هذا الأسبوع بهدف استكشاف آفاق الاستثمار الجديدة المتاحة في كندا.

وأثناء لقائه مع عمدة مدينة تورونتو جون توري، أشاد سجواني بالتنوّع المجتمعي الذي تحتضنه المدينة، إذ تواصل اجتذاب أصحاب الخبرات العالية من كل أنحاء العالم، فضلاً عن استقطابها المستثمرين العالميين الراغبين بترسيخ حضورهم في القطاع العقاري المحلي المزدهر، لاسيما وأن الطلب القوي على الوحدات السكنية والمنازل العائلية في منطقة تورونتو العظمى من شأنه تعزيز مكانة المدينة كوجهة استثمارية نموذجية. Damac Logo / DAMAC (PRNewsFoto/DAMAC Properties)

(Logo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20160714/389603LOGO )
(Photo: http://mma.prnewswire.com/media/547776/John_Tory_and_Hussain_Sajwani.jpg )

وقال سجواني: “تتشاطر دبي وتورونتو العديد من القواسم المشتركة، فكلتاهما تمثلان وجهة للمستثمرين والأخصائيين في شتى المجالات ممن ينشدون سوقاً مستقرة ومشجعة للسكن مع عائلاتهم وتحقيق إيرادات استثمارية عقارية عالية في آن واحد، وكلتاهما رائدتان في اجتذاب نخبة من الكفاءات العالمية واحتضانها في بيئة مميّزة وآمنة ومتنوعة ثقافياً، والأهم من ذلك أن كلتا المدينتين تتشاطران سوقاً عقارية مرنة في ظل التحديات الاقتصادية وتحقّق عائدات مذهلة للمستثمرين”.

وكانت أسعار العقارات في تورونتو قد ارتفعت بشكل منتظم على مدى السنين القليلة الماضية نظراً للطلب المتزايد من المواطنين والأجانب، حيث أشارت مؤسسة العقارات والإسكان الكندية (CMHC) (الوكالة الكندية المسؤولة عن شؤون الإسكان) إلى أن استقرار الأسعار الحالي يعتبر حالة مؤقتة، وهو بمثابة ردة فعل آنية من السوق على قيام حكومة أونتاريو مؤخراً بفرض ضريبة بنسبة 15% على المشترين الأجانب بهدف وضع حد لتنامي أسعار العقارات.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_oxfgh1qz/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

وفي هذه الأثناء تواصل ’داماك‘ استكشاف الفرص المتاحة في مختلف أنحاء العالم بهدف توسيع حضورها خارج منطقة الشرق الأوسط، حيث كشفت في 14 أغسطس الجاري عن نتائجها المالية للنصف الأول من هذا العام، مشيرة إلى وصول قيمة صفقات مبيعاتها إلى 1.1 مليار دولار، مع تسليم ما يزيد عن 1,000 وحدة في مشروعها ’داماك هيلز‘ ، ما يرفع عدد الوحدات التي تم تسليمها إلى أكثر من 3,100 وحدة.

وتجدر الإشارة إلى أن ’داماك‘  سلّمت منذ عام 2002 ما يزيد عن 19 ألف منزل و44 ألف وحدة في مراحل مختلفة من الإنجاز، وتظهر بصمة الشركة واضحة في منطقة الشرق الأوسط من خلال المشاريع الكبرى في الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، وقطر، والأردن، ولبنان، والمملكة المتحدة، وسلطنة عمان.

نبذة عن داماك العقارية:

تتبوأ شركة “داماك العقارية” مركز الصدارة في سوق العقارات المترفة في الشرق الأوسط منذ العام 2002، وجلبت تجربة نمط الحياة المترفة من جميع أنحاء العالم. وقد رسخت “داماك العقارية” مكانتها باعتبارها المطور الرائد للعقارات الفاخرة في المنطقة، وقدمت تصاميم مبدعة، وأقصى درجات الجودة وتركت بصمتها على أرقى وأحدث أنماط المعيشة المعاصرة. وقد توسعت أعمال الشركة عبر منطقة الشرق الأوسط لتمتد مشاريعها في كل من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر والأردن ولبنان والمملكة المتحدة.

أتمت “داماك العقارية” تسليم حوالي 19,000  منزل حتى تاريخ 30  يونيو 2017. وبلغ عدد وحداتها السكنية ما يزيد عن 44,000 وحدة في مراحل متفاوتة من التخطيط والإنشاء، تضم أكثر من 13,000 وحدة من الغرف الفندقية، والشقق الفندقية والفلل متكاملة الخدمات، حيث ستقوم بإدارة هذه المشاريع من خلال ذراع الضيافة “داماك للفنادق والمنتجعات”. وتبني “داماك العقارية” الجيل الجديد من الحياة المترفة في الشرق الأوسط برؤية واضحة وزخم كبير.

للمزيدٍ من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الالكتروني: www.damacproperties.com، أو متابعة “داماك العقارية” على فيسبوك، وتويتر (@DAMACofficial)، ويوتيوب.